الأخبار

أبرز الأخبار | إثيوبيا تكمل الملء الثالث لسد النهضة .. وعائلات أسرى حركة العدل والمساواة يعلنون الاعتصام أمام مكتب جبريل

39

عماد محمد البشير

أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم السبت الموافق (13) أغسطس 2022م

صحيفة الوطن

– تفاصيل مقتل نجل مدير سوداتل وإصابة آخرين بالخرطوم
– العثور على جثامين “20” مواطناً على الحدود الليبية
– إلغاء ضريبة الإنتاج على السلع المحلية
– الهجرة الدولية: 4 ملايين مهاجر سوداني بمصر
– إثيوبيا تكمل الملء الثالث لسد النهضة

صحيفة السوداني

– الفريق أول حميدتي ورياك مشار يبحثان تنفيذ اتفاق السلام بجنوب السودان
– الطيب الجد لـ(السوداني): المبادرة دعت الجميع دون فرز وليس لدينا مصلحة
– مدير البركة: خسارة كبيرة لشركات التأمين بزيادة الدولار الجمركي
– الخرطوم تبحث مع وزارة العمل تحسين أوضاع العاملين
– قرار بإنشاء إدارة للشرطة المجتمعية
– قرار بإيقاف تحصيل الرسوم غير المباشرة على الأسمنت الجاهز

صحيفة النيل الدولية

– إثيوبيا تعلن اكتمال الملء الثالث لسد النهضة
– دقلو ومشار يبحثان تنفيذ إتفاق السلام بجنوب السودان

القوات المشتركة: انقاذ 8 مواطنين والعثور على 20 من الجثث بصحراء الشمالية قرب الحدود مع ليبيا

أعلنت “القوات المشتركة السودانية الليبية”، أمس الجمعة، إنقاذ 8 سودانيين والعثور على 20 جثة، في الصحراء على الحدود بين السودان وليبيا.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية، أن القوات المشتركة تمكنت من إنقاذ 8 مواطنين والعثور على 20 جثة في الصحراء (دون تحديد هويتهم)، على الحدود المشتركة لولاية شمال دارفور مع ليبيا”.

وأفادت الوكالة أن الذين تم العثور عليهم “كانوا قادمين من ولاية شمال دارفور متجهين إلى ليبيا، في هجرة غير شرعية على متن سيارتين”.

وبحسب الوكالة، أوضح قائد القوات المشتركة، العقيد الركن علي سعيد، إنه “بعد المعلومات التي وصلت القوات المشتركة السودانية الليبية في بمدينة دنقلا (شمال)، وعمليات البحث، تم العثور على 20 منهم متوفين في الصحراء”.

وأضاف: “استطاعت القوات (المشتركة) من إنقاذ 8 أشخاص وتقديم الإسعافات الأولية والمساعدات الممكنة لهم، وهم الآن في صحة تامّة”.

وحذّر العقيد سعيد من “مخاطر ظاهرة الهجرة غير الشرعية على أمن وسلامة المجتمع” كما نوّه بأهمية “تعاون السلطات الليبية مع القوات السودانية من أجل تأمين الحدود بين البلدين”.


– الغرف الصناعية تطالب بضرورة توفير اشتراطات السلامة المهنية بالمصانع

عائلات أسرى حركة العدل والمساواة يعلنون الاعتصام أمام مكتب جبريل

سمارت الاخبارية : الخرطوم

تعتزم عائلات أسرى ومفقودي حركة العدل والمساواة، تنفيذ اعتصام مفتوح أمام مكتب رئيس الحركة، وزير المالية جبريل إبراهيم، للضغط عليه لكشف مصير أبنائهم.

وقال معاوية تيمان، ممثل أسر الأسرى والمفقودين من العدل والمساواة في مؤتمر صحفي بمركز الحاكم بالخرطوم الأربعاء، إنهم يشعرون بالخزلان والندامة لإهمال الحركة ملف المفقودين،

وأكد تيمان أن والده واحد من المفقودين في عملية الزراع الطويل في الهجوم على أمدرمان مايو 2008م، وأكد أن والده واحد من المفقودين في الهجوم وهو أحد مؤسسي حركة العدل والمساواة وهو رفيق نضال للشهيد خليل إبراهيم. وأضاف أن الأسر فقدت العديد من الشهداء وأن أسرتهم فقدت قرابة 50 شهيداً.

وأضاف تيمان أن الأسر صبرت بشكل كبير مراعاة للحركة التي كانت في ظروف حرب لأنها كانت في حالة حرب مع النظام البائد، وكانت هناك بشريات بعد اتفاق جوبا وانتظرنا أن يتم تنويرنا كأسر مفقودين بما يحدث في ملف الأسرى، لكن هناك انشغال بزيارات هامشية لرئيس الحركة وبعد ضغوط من قيادات من الحركة استجاب رئيس الحركة لخطاب من أسر الأسرى وقمنا بتلبية الدعوة للاستماع لخطاب رئيس الحركة،

مضيفاً: “وفي هذا اللقاء تحدث كثيرآ وطلب من الأسر أن تستعد للانتخابات ما شكل صدمة للأسر ولم يضف أي شيئ لأسر الشهداء والمفقودين وكان خطابه محبطاً للغاية وشعور بالمرارة والحزن.

وتابع: “تم عقد لقاء على عجالة في مقر الحركة وتوصلنا كأسر شهداء أن يتم إمهال الحركة مدة كافية حتى يتم البحث عن الأسرى والمفقودين… لكن الحركة لم تمضِ قدماً في الأمر.

معظمهم من السودان .. انتشال نحو 40 شخصاً من البحر المتوسط

ساعدت مجموعة إنقاذ بحري إسبانية في انتشال نحو 40 شخصاً من مياه البحر المتوسط بعدما غرق قاربهم الخشبي الذي كان مكتظاً بالمهاجرين أمس الخميس.

ووثق أحد مصوري وكالة “أسوشيتد برس” كان على متن سفينة الرصد والمراقبة “أسترال” التابعة لمنظمة “أوبن آرمز” الإنسانية الإسبانية، عملية الإنقاذ الخطرة والصعبة، والتقط صوراً لأشخاص يتشبثون بيأس بالقارب المقلوب وهو يغرق.

وتفصيلا انتشلت منظمة “أوبن آرمز” الإنسانية؛ نحو 40 شخصاً من البحر المتوسط بعدما غرق قاربهم الخشبي الذي كان مكتظاً بالمهاجرين السودانيين والإريتريين.

وكتبت “أوبن آرمز” عبر “تويتر” أن كل الركاب نجوا ونقلوا إلى سفينة تابعة لخفر السواحل الإيطالي.

وتمت عملية الإنقاذ وسط رياح عاتية وأمواج متلاطمة جنوبي جزيرة لامبيدوزا قرب صقلية، إذ إنها أقرب إلى إفريقيا من البر الرئيسي لإيطاليا، وغالباً ما تكون الوجهة المفضلة لنشاط عمليات تهريب المهاجرين المتمركز في ليبيا.

وتقول “أوبن آرمز” إنها تمكنت من إنقاذ ما يزيد على 26500 شخص في البحر المتوسط منذ عام 2015.

وأضافت المنظمة أن الركاب أتوا في المعظم من السودان وإريتريا.

أبرز الأخبار الرياضية

جدول مباريات اليوم السبت 13 أغسطس

صورة ضوئية وسائط التواصل (متداولة)

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد