أردوغان يضع (شرطان) لبقاء اللاجئين السوريين والأفغان

0 123
▪️رجب طيب اوردوغان (ليفانت نيوز)

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يدلى بتصريحات هامة عقب اجتماعه بمجلس الوزراء أمس بشأن اللاجئين السوريين والأفغان وكذلك الأوضاع بعد كوارث الحرائق والفيضانات، منتقداً التجاهل الأوروبي لأزمة اللجوء والهجرة

▪️شرط جديد لبقاء اللاجئين بتركيا

▪️صورة أرشيفية لوقفة اجتجاجية اللاجئين السوريين بتركيا

▪️وتناول أردوغان فى حديثه لوسائل الإعلام عقب انتهاء الإجتماع قضية اللاجئين السوريين ومشكلة بقائهم أو ترحيلهم من البلاد

فى هذا الشان أضاف اوردغان قائلاً إن الذين ارتكبوا جرائم ستحاكمهم السلطات القضائية وإن من يستطيع تعلم اللغة التركية والاندماج في الحياة الاجتماعية يمكنه البقاء في البلاد، أما من لا يفعل ذلك فستتم إعادته إلى بلده بما يتناسب مع عودة الحياة إلى طبيعتها في سوريا.

كما تحدث الرئيس اوردوغان على زيادة حدة الهجمات العنصرية والتحريض الذي تمارسه الأحزاب المعارضة تجاه اللاجئين السوريين خاصة بعد أحداث التنداغ في العاصمة أنقرة،

▪️العنصرية التركية وزيادة الهجمات على اللاجئين

▪️صورة إرشيفية اللاجئين السوريين بتركيا

▪️هذا وقد وزادت مؤخراً حملات التحريض والهجمات العنصرية ضد اللاجئين السوريين والأفغان في تركيا من قبل الأحزاب المعارضة وخاصة بعد أحداث أنقرة إضافة إلى محاولات كبيرة لطردهم وإرجاعهم إلى بلادهم وسط تصريحات وتطمينات رسمية وحكومية بالالتزام بحمايتهم ورعايتهم إلى حين عودة الأمور آمنة في بلادهم.

واضاف أردوغان فى هذا الصدد أن من وضعوا أيديهم على أرواح وممتلكات الأبرياء لن يجدوا الدولة فحسب بل سيجدون الأمة أيضا ومحذراً في الوقت نفسه الذين يرتكبون جرائم بحق المهاجرين السوريين بعقوبة قاسية.

▪️تركيا ليست دولة مهجورة

صورة لتوافد اللاجئين الأفغان على تركيا

وقال الرئيس التركي أنه يوجد ما يقرب من 5 ملايين نسمة منهم 3 ملايين و 600 ألف سوري ، وهناك أيضا أناس دخلوا بطريقة غير شرعية مؤكداً زيادة الجهود لتأمين الحدود والسيطرة عليها.

صورة ارشيفية للاجئين الأفغان بتركيا صورة أرشيفيه

موضحاً فى هذا السياق أن تركيا ليست دولة مهجورة حيث يمكن لأي شخص الدخول والخروج كما يشاء، مشيراً فى ذات الصدد أن حكومته لا تستطيع أن تدير ظهرها لمن لجؤوا إليها من السوريين والأفغانيين هروبا من الحرب السورية ومن دخول طالبان العاصمة وسيطرتها على الحكم

▪️تركيا لن تكون مستودعاً للآجئين فى أوروبا

▪️ليفانت نيوز

وأضاف أردوغان خلال اجتماعه بمجلس الوزراء أن بلاده لن تكون مستودعاً للاجئين في أوروبا، منتقداً فى هذا الخصوص الدول الأوروبية التي تقوم بإغلاق حدودها وتتجاهل هذه الأزمة الإنسانية ومؤكداً عزمه اللقاء بالحكومة الأفغانية التي ستشكلها طالبان لمناقشة مشكلة اللاجئين الأفغانيين ببلاده.

وضع اللاجئينالأفغان بتركيا صورة ارشيفية

واختتم الرئيس التركي رجب طيب اوردغان حديثه حول اللاجئين مؤكداً بأن حكومته زادت عدد وقدرة مراكز الترحيل لضمان عودة المهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم وأنه لا يزال هناك نحو 300 ألف أفغاني في البلاد، 180 ألف منهم مسجلون و120 ألف غير مسجلين.

⭕️ لقراءة الخبر من المصدر الرسمى أضغط هنا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد