الأخبار

المبعوث الأمريكي: تواطؤ الإمارات وإيران في الفظائع ضد السودان

62

متابعات أبعاد برس

المبعوث الأمريكي: الإمارات وإيران متواطئتان في الفظائع ضد السودانيين

سودان تربيون: الخرطوم

قال المبعوث الأمريكي الخاص إلى السودان توم بيرييلو في مقابلة مع “سودان تربيون”، إن إيران والإمارات، من خلال الدعم الذي تقدمه لأطراف النزاع، أصبحت متواطئة في الانتهاكات المرتكبة ضد السودانيين.

وأكد توم بيرييلو إن بلاده قلقه بشأن التقارير التي تفيد بأن الإمارات تقدم دعمًا ماليًا لقوات الدعم السريع، حيث تم اثارة هذا الأمر بشكل مباشر مع المسؤولين الإماراتيين.

وأجرى المبعوث الأمريكي، مؤخرًا، جولة إقليمية عقد خلالها لقاءات مع الفاعلين في الشأن السوداني لتنسيق جهود وقف الحرب.

وأفاد بيرييلو بانه لا يخطط لزيارة بورتسودان، لكنه استدرك: “مثل هذه الزيارة ستركز على الأرجح على دعم الولايات المتحدة لإنهاء الصراع وضمان وصول المساعدات الإنسانية دون عوائق واستعادة الحكم المدني”.

وتابع بيرييلو: “أوضحنا لهم أن توفير الأسلحة لأي من طرفي النزاع من قبل أي دولة، يؤدي إلى تعميق الصراع وإطالة أمده”.

وقال المبعوث الأمريكي الخاص إنه يدعم منبر جدة باعتباره المسار الأكثر جدوى نحو اتفاق سلام دائم في السودان، حيث نتعاون مع الجهات الإقليمية المؤثرة لجمع الأطراف المتحاربة وإنهاء النزاع.

وقال بيرييلو إن الإدارة الأمريكية اتخذت خطوات إضافية لتسريع إنهاء الحرب، قائلا” تهدف مشاركتنا لضمان التزام جميع الأطراف بالمشاركة في التفاوض ومعالجة أي عوائق محتملة بشكل استباقي”.

وأشار بيرييلو إلى أن بلاده تدعم الانتقال إلى الحكم المدني في السودان مع عدم وجود دور للجيش في إدارة البلاد، حيث نعمل بشكل وثيق مع الشركاء الإقليميين والدوليين لدعم حوارات مدنية شاملة يملكها ويقودها السودانيين لمعالجة قضايا الانتقال والحكم واستئناف التحول الديمقراطي.

وفي الختام شدد بيرييلو، على أنه “يعتقد أن أفضل منصة للمفاوضات هي التي تستضيفها السعودية في جدة، مع مشاركة الشركاء الرئيسيين”.

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد