الأخبار

حسن طرحه … انحطاط الخطاب

82

طريق المدنيه | مجاهد نايل

حسن طرحه … انحطاط الخطاب ..

إنموذج الخيانة وبيع القضايا يكون بلا شك هو .. حسن اسماعيل طرررحه .. وهنا يأتي لقب (طرحه) نتيجة استخدامه للكلمة استهزاء، الأمر الذي يجعلنا نبدأ نقاشنا ب:

لماذا يستخدم حسن اسماعيل النساء دائما في مكان التقليل من شأن الشئ !!؟ حين إستخدم كلمة نلبس طرح، كان يخاطب ثوار و(ثائرات) !!؟


فلماذا يجاهر حسن طرحه بقلة وعيه وجهله ؟
إن إستخدام كلمة مشتقة من (مهام الذكوره)، ومقارنتها بلا أي وجه، بمهام (الانثى) يعتبر جهلا كاملا بالبشر ..
أليس لطرحه زوجه تخبره أنها ليست (مهينه) بالخلقه ؟
إنهن شقيقات الرجال، ولسن رجال يا … .
فلماذا تظل تقحمهن بجهل مدقع في انتقامك الشخصي؟

من الاسافير (متداول)

هنا دعوني أعرف سبب ظهور حسن طرحه من الأساس !
فشل المشروع الحضاري، وليس فشل، إنما (كذبة) أن الحركة الإسلامية لديها (فكر) !!
لم يكن لديهم فكر، إنما كانت عباره عن عصابة من الفقراء الجائعين الذين بلا تربيه . سرررررقه زنا قتل … الخ من الموبقات .!
لذلك كانت لديهم حوجه لإعلام يشابه طبيعة الجماعة الشهوانية (البدائية) .. خطاب صعاليك الشوارع الذي يخفي خلفه كل الهراء الممكن في هذا الكوكب.
فوجد حسن طرحه فرصة ذهبية لممارسة مهنته الأساسية (التعريض) ؟؟؟ ويجب أن تعذروني أصدقائي حتى أستطيع شرح مفهومي ؟؟؟ إسلوب (التعريض) هو الأسلوب المتبع من حسن طرحه والانصرافي وعموم اعلام الكيزان .


ولأن بيئة الحكم الشمولي تتسبب في انحدار اللغة، بعد أن ينشغل الشعب في مشاكل الحياة وصعوبتها، تصبح اللغة نفسها نوع من أنواع (المخدرات) ..
انتشار جماعات الهيلاهوب، نكات القبائل، الكوميديا التسطيحيه التي لا تقدم أي نوعا من الوعي، نكات ( الطعمجة) .. كل ذلك محاولة لإخفاء فراغ عريييييض من الإجرام.

وفي بيئة كهذه .. يستطيع حسن طرحه الظهور وعلى وجهه الطفبوعي ملامح الشفتنه والصعلقه، ليقدم لنا وعيا سياسيا :
عباره عن .. (المره كان بقت فاس ما بتكسر الرأس) !!

يستخدم المرأة للحط من قدر (حمدوك) ؟؟

على أحد من معارف هذا (المعرض) أن يخبره أننا لا نقبل في النساء وهن لا يقبلن فينا.
أن نسائنا كنداكات وملكات .. انهن يا غبي .. أول النساء في العالمين ..

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد