خبير مياه مصرى: “لا يمكن إنشاء أي أعمال خرسانية على الممر الأوسط لسد النهضة إلا بعد تجفيفه”

0 24

🔹 متابعات أبعاد برس

توقع خبير المياه المصري الدكتور عباس شراقي في تصريحات لـ(RT) بدء الأعمال الهندسية استعدادا للملء الثالث لسد النهضة الإثيوبي خلال نوفمبر المقبل.

سد النهضة الإثيوبي
Globallookpress

وأشار الدكتور شراقي إلى “احتمالية بدء هذه العملية من خلال تصريف جزء من المياه لتجفيف الممر الأوسط، على أن تبدأ الأعمال الخرسانية في فبراير القادم للتعلية حوالي 20 مترا إضافيا حتى منسوب 595 متر، لتخزين 10.5 مليار متر مكعب ليصل إجمالى التخزين في الصيف المقبل إلى 18.5 مليار متر مكعب، ثم يتبع ذلك تخزين 10 مليارات متر مكعب إضافية سنويا خلال السنوات التالية حتى ينتهي الملء الأول للخزان بإجمالي 74 مليار متر مكعب”.

وأضاف أن “هناك استمرارا لتدفق المياه واحتمالية توليد الكهرباء، حيث بدأ تدفق مياه الفيضان من أعلى سد النهضة (الممر الأوسط) صباح يوم الاثنين 19 يوليو 2021 وما زال مستمرا حتى اليوم، ومن المتوقع أن يستمر حتى نهاية أكتوبر على الأقل.. وسيستمر إذا لم تفتح إثيوبيا البوابتين اللتين بهما توربينات أو بوابتي التصريف بدون توربينات والتي توجد على منسوب 565 مترا، وقد تم فتحهما من قبل من منتصف أبريل إلى منتصف أغسطس هذا العام”.

وأوضح د.شراقي ان “تشغيل التوربينين المنخفضين سوف يكون بكفاءة أقل من 30% لعدة أسباب منها محدودية المياه المخزنة الحية (التي يمكن أن تولد كهرباء)، وهذا معناه مرور ثلث مياه التخزين (8 مليارات متر مكعب) في سد النهضة والتي قد تصل إلى 3 مليارات متر مكعب حتى يوليو 2022، وقلة المياه التي تصل من بحيرة تانا (10 ملايين متر مكعب يوميا)

المصدر RT صورة توضيحية

ولفت إلى أن “إثيوبيا أعلنت مرارا قبل موسم الفيضان أن توليد الكهرباء في سد النهضة سوف يكون خلال شهرين (أغسطس أو سبتمبر) ثم امتد إلى أكتوبر”.

وتابع الدكتور أنه “لا يمكن إنشاء أي أعمال خرسانية على الممر الأوسط إلا بعد تجفيفه عن طريق تصريف المياه الزائدة بأحد أو أكثر من البوابات الأربعة المذكورة”.

وختم شراقي بالقول: “هذه الخطوة رغم أنها تزيد من تدفق المياه إلى السودان ومصر، إلا أنها تؤكد على التعنت الإثيوبي واتخاذ قرارات منفردة للمرة الثالثة بعد التخزينين الأول والثاني دون اتفاق”.

◾️ المصدر : RT أضغط 👈🏼 هنا لقراءة المزيد من المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد