د.أبوبكر عمر … تحقيق الاستدامة عبر تطبيق المدن الذكية

0 205

تحقيق الاستدامة عبر تطبيق المدن الذكية

د.أبوبكر عمر محمد حسين

الجميع يتابع التطور المتسارع الذي يشهده العالم في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات وتوجه العديد من الدول لتطوير نموذج للمدن الذكية مما يؤشر على ضرورة تطوير نماذج محلية حسب كل دولة لتتناسب معها ومؤخرا قاد الاتحاد الدولى للاتصالات عدد من المبادرات لهذه الافكار الا انها تواجه صعوبات بسبب البيئات المحلية لكل دولة والاوضاع الاقتصادية والسياسية

ولكن هذه التحديات تمثل فرص للباحثين والخبراء في مجال انترنت الاشياء والثورة الصناعية الرابعة لتسريع التحول الرقمي ودعمه عبر تسليط الضوء على هذه الثورة حيث تواجه المدن ازيادا في السكان مما يشكل ضغط كبير على البنية التحتية من طرق وجسور وكهرباء ومياه

وايضا الخدمات الاخرى من تعليم وصحة وغيرها من متطلبات المعيشة في المدن يواجه الاعتماد على النظام التقليدي صعوبات في ادارة المدن تتمثل في بطء الوصول للمعلومة وصعوبة اتخاذ القرار والتكاليف العالية والوقت المهدور في معالجة المشاكل وغيرها .

تلعب التكنولوجيا بمختلف مجالاتها من ذكاء صناعي وانترنت اشياء وادارة البيانات الضخمة دورا مهما في تقديم الحلول للمدن لتحويلها لمدن ذكية وعلى سبيل المثال يمكن لمنظومة هجين من كل هذه التقنيات ان تقوم بمراقبة البنية التحتية وتحديد الاعطال عند وقوعها وابلاغ مركز التحكم،

ايضا المساهمة في ادارة الحشود والامن وتنظيم الفعاليات وتسريع المعاملات الحكومية وفتح الطرق وادارتها وكذلك ادارة المواقف وتدوير النفايات والتحكم في منظومة الانارة لكل المدينة وزيادة الدخل للحكومات عبر الاعتماد على الاقتصاد الرقمي وزيادة الخدمات المتصلة ،

ايضا دخول السيارات ذاتية القيادة والطائرات المسيرة يمكن ان يقلل من الانبعاث الحراري وتسريع سلاسل الامداد الكثير من الحلول التي تقدمها المدن الذكية للدول لتحقيق الاستدامة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد