الأخبار

رقم قياسي.. الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 10 يوليو 2024 م

192

متابعات أبعاد برس – الراي السوداني

رقم قياسي.. الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 10 يوليو

يشهد الجنيه السوداني تراجعاً حاداً أمام الدولار الأمريكي، مما يثير مخاوف جدية بشأن تفاقم الأزمة الاقتصادية في السودان وارتفاع الدولار مقابل الجنيه السوداني.

أسباب الانهيار

الحرب وتداعياتها: أدت الحرب الدائرة إلى تراجع الإنتاج والصادرات، وانخفاض تحويلات المغتربين، مما ساهم في تفاقم الأزمة الاقتصادية وارتفاع الدولار مقابل الجنيه السوداني.

تخصيص الميزانية: تخصيص جزء كبير من الميزانية لشراء الأسلحة واستيراد الوقود يستنزف احتياطي العملات الأجنبية ويفاقم المشكلة.

اختلال الميزان التجاري: ارتفاع حجم الواردات وتراجع الصادرات يزيد من الطلب على العملات الأجنبية، مما يرفع أسعارها ويزيد من الضغط على الجنيه السوداني.

تهريب الأموال والذهب: يساهم الطلب المتزايد على الدولار، نتيجة عمليات التهريب غير المشروعة، في زيادة الضغط على الجنيه السوداني.

سياسات نقدية غير فعالة: تؤدي سياسات البنك المركزي، مثل طباعة المزيد من النقود لمواجهة العجز المالي، إلى زيادة المعروض النقدي وتراجع قيمة العملة المحلية.

تأثير ارتفاع الدولار على الاقتصاد والمجتمع

يتسبب ارتفاع الدولار في ضعف القوة الشرائية للمواطنين، وارتفاع حاد في أسعار السلع والخدمات الأساسية، مما يزيد من معاناتهم الاقتصادية ويعمق الفقر وعدم المساواة. كما يؤثر سلباً على قطاعات حيوية مثل الصحة والتعليم، ويعيق التنمية المستدامة.

ضرورة الإصلاح الشامل

يتطلب الوضع اتخاذ إجراءات عاجلة وشاملة لمعالجة الأسباب الجذرية للأزمة، وتعزيز الاستقرار الاقتصادي، وحماية الفئات الأكثر ضعفاً. يتضمن ذلك إصلاحات هيكلية في السياسات المالية والنقدية، ومكافحة الفساد، وتعزيز الشفافية، وتحسين مناخ الاستثمار، وتنويع مصادر الدخل.

توقعات ومستقبل الأزمة

يتوقع الخبراء استمرار تراجع قيمة الجنيه السوداني في ظل استمرار هذه العوامل، مما ينذر بمزيد من الارتفاع في الأسعار وتدهور الأوضاع المعيشية.

رقم قياسي.. الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 10 يوليو
أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد