الأخبار

فولكر تورك مفوض حقوق الإنسان يطالب الشرطة السودانية بعدم التعامل مع المتظاهرين كـ«خصوم»

34
مفوض حقوق الإنسان (فولكر تورك) يطالب الشرطة السودانية بعدم التعامل مع المتظاهرين كـ«خصوم»

متابعات أبعاد برس | سمارت الاخبارية

فولكر تورك مفوض حقوق الإنسان

أنهى المفوض السامي لحقوق الإنسان، فولكر تورك، زيارته للسودان الاربعاء، بإصدار بيان حذر فيه قوات الأمن من قمع المتظاهرين السلميين.ووصل تورك إلى السودان، في أولى زياراته الخارجية، عقب توليه المنصب، وأجرى مباحثات مع القادة في الحكومة، وسجل زيارة لإقليم دارفور غربيِّ السودان.

ووصف بيان عن المفوض الأوضاع في السودان بـ(الخطيرة)، مشدداً على وجود حاجة ماسة للحكم الرشيد وبناء عقد اجتماعي بين الدولة والأهالي استناداً على حقوق الإنسان.

وقال: “أدعو السلطات بوضوح لتوجيه قوات الأمن للرد على المظاهرات بما يتماشى مع قوانين ومعايير حقوق الإنسان”، وزاد: “على الشرطة ألا تتعامل مع المتظاهرين بوصفهم خصوماً”.

وأعلن تضامنه مع الشعب السوداني، وأرسل رسالة إلى أطراف العملية السياسية الجارية بين الحرية والتغيير والمكون العسكري، بأن تكون حقوق الإنسان من صميم عملية الانتقال المزمعة.

وفي السياق ذاته، عبرَّ المفوض عن قلقه حيال تقارير تفيد بقمع مفرط ضد المتظاهرين ما أدى لقتل 119 متظاهراً وجرح ما يزيد عن 8 آلاف في الاحتجاجات المطالبة بالحكم المدني، علاوة على مقتل ما يزيد عن 100 من معتصمي القيادة العامة إضافة لمئات المفقودين.

وقال تورك إن “مكتبه تحقق من 19 حادثة عنف جنسي ونوع اجتماعي ارتكبتها الشرطة على الأغلب في سياق الاحتجاجات”.

وتابع فولكر: عدم الاستجابة للإنذار المبكر للصراعات “يغذي التصورات بأن السلطات غير راغبة في حماية المدنيين”.

وعلى مستوى دارفور، شكا بيان المفوض تورك من تفشي حالة الإفلات من العقاب وضعف استجابة السلطات للنزاعات.

يجدر ذكره إنّ السيد فولكر تورك هو مفوّض الأمم المتّحدة السامي الجديد لحقوق الإنسان. وتولّى مهامه منصبه الرسمية كمفوض سام في 17 تشرين الأوّل/ أكتوبر 2022 المنصرم.

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد