الأخبار

منظمة الصحة تحذر من تناول أدوية للسعال مصنوعة في الهند بعد وفيات في غامبيا

37

متابعات – أبعاد برس (قنوات)

وزارة الصحة الهندية قالت إنها بدأت تحقيقا بعد إعلان المنظمة

▪️ التحليل المخبري يؤكد أنها تحتوي على كميات غير مقبولة من مادة “الإيثيلين جلايكول”

▪️ استخدامها قد يؤدي إلى إصابات خطيرة أو الوفاة، خاصة بين الأطفال

▪️ أصدرت منظمة الصحة العالمية تنبيها عالميا بشأن أدوية للسعال يحتمل ارتباطها – بحسب المنظمة – بوفاة 66 طفلا في غامبيا وأضافت المنظمة أن المنتجات صنعتها شركة هندية، تدعى ميدين فارمسيتيكال، لكنها لم تقدم ضمانات بشأن سلامتها.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن الأدوية هي محلول بروميثازين الفموي، وشراب سعال للأطفال تنتجه شركة كوفيكسمالين، وشراب ماكوف للسعال للأطفال، وشراب ماغريب للسعال.

وأضافت منظمة الصحة العالمية، في التحذير المنشور على موقعها على الإنترنت، أن المنتجات الأربعة وجدت في غامبيا، ولكن “ربما وزعت من خلال أسواق غير رسمية، على دول أو مناطق أخرى”.

وأضافت المنظمة أن هذه الأدوية “من المحتمل أن تكون مرتبطة بإصابات الكلى الحادة ووفاة 66 من الأطفال”.

وحذرت من أن استخدامها قد يؤدي إلى إصابات خطيرة أو الوفاة، خاصة بين الأطفال.

وقال رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس غيبريسوس، في حديثه في جنيف أمس الأربعاء: “فقدان هؤلاء الأطفال لأرواحهم أمر يفطر قلوب عائلاتهم”.

رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس (إرشيفية)

وتقول الحكومة الهندية إنها طلبت من منظمة الصحة العالمية مشاركة الأدلة التي لديها بشأن الصلة بين الأدوية ووفيات الأطفال. 

واتصلت بي بي سي بالشركة للتعليق، لكنها لم ترد حتى الآن ويُنظر إلى الجدل على أنه ضربة لصورة الهند باعتبارها “صيدلية للعالم” توفر الأدوية لجميع القارات.

جاء تدخل منظمة الصحة العالمية بعد أن اكتشفت السلطات الطبية في غامبيا – وهي وجهة سياحية شهيرة – زيادة في حالات إصابة الكلى الحادة بين الأطفال دون سن الخامسة في أواخر يوليو/تموز.

وأوقفت حكومة غامبيا منذ ذلك الحين استخدام جميع أشربة الباراسيتامول، وحثت الناس على استخدام الأقراص بدلا من ذلك. وقال مسؤولو الصحة في غامبيا الشهر الماضي إن عشرات الأطفال لقوا حتفهم دون إعطاء رقم دقيق.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن التحليل المخبري لعينات المنتجات “يؤكد أنها تحتوي على كميات غير مقبولة من مادة الإيثيلين جلايكول، والإيثيلين جلايكول، وهي مواد ملوثة”.

صورة توضيحية من بي بي سي

وأوضحت المنظمة أن الهيئة المركزية لمراقبة الأدوية في الهند أشارت إلى أن الشركة المصنعة ربما قدمت الأدوية الملوثة إلى غامبيا فقط، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية، نقلا عن بريد إلكتروني من وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة.

وأضافت أن تلك المواد السامة يمكن أن تشمل آثارها “آلام البطن والقيء والإسهال وعدم القدرة على التبول والصداع وتغير الحالة العقلية وإصابات الكلى الحادة التي قد تؤدي إلى الوفاة”.

لكن منظمة الصحة العالمية قالت إن “تعرض العالم” لهذه الأدوية كان ممكناً لأن “الشركة المصنعة ربما تكون استخدمت نفس المادة الملوثة في منتجات أخرى ووزعتها محليا أو صدرتها”، حسبما ذكرته الوكالة.

BBCالمصدر

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد