الأخبار

أيمن أرباب: بيت التنمية مبادرة لدعم وتمويل الشباب فى السودان ونتمنى مقابلة البرهان

🔴 مبادرة لدعم وتمويل الشباب

305

حوارات

السودان بلد يشكل فيه الشباب أكثر من 60% من غالبية السكان وهذه قوة عاملة عظيمة يقابلها على الجانب الاخر جنة من الموارد الطبيعية والثروات والمناخ الملائم، ولكن رغم ذلك ملايين من الشباب السوداني عاطل عن العمل حيث لافرص لا تمويل للمشاريع وإنتشار معدلات البطالة واليائس والإحباط وعليه ازداد إنتشار المخدرات والجرائم الحديثة واعمال العنف والسلب والنهب وإنتشار الفقر والهجرة من الريف إلى المدينة ومن المدينة إلى خارج السودان ليتمدد الأفق المُظلم،

ومن هنا جاء الأمل ليوقد شمعة لتضئ بها هذا الأفق المظلم للشباب السوداني (بيت التنمية لدعم وتمويل مشاريع الشباب).

يسعدني اليوم في هذا الحوار أن يكون معي الأستاذ أيمن أرباب رئيس بيت التنمية لدعم وتمويل مشاريع الشباب موضحاً لنا الفكرة والأهداف وفي البدء السلام عليكم ومرحباً بك استاذ أيمن أرباب وسعيدين جداً بأن تكون ضيفاً معنا في صحيفة أبعاد برس .

رئيس بيت التنمية أيمن أرباب

أيمن أرباب: وعليكم السلام ورحمة الله أخي المهندس عباس أحمد وأنا سعيد جدا ًبأن أكون ضيفاً معكم في صحيفة أبعاد برس

في البداية يا أستاذ أيمن حدثنا عن ماهو بيت التنمية ؟
هي مبادرة لتأسيس صندوق قومي يعمل على دعم وتطوير وتمويل مشاريع الشباب، ونعمل على استثمار طاقات الشباب والمجتمع لإستغلال الموارد الطبيعية الوطنية، وحسب منظمة العمل الدولية فإن قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة يستحوذ على 75% من الوظائف في العالم، كما أن المناخ في السودان ملائم جدا لنجاح المشروعات الصغيرة والمتوسطة خصوصا في ظل الصعوبات التي تواجهها المشاريع الكبيرة من تمويل ومعدات وقطع غيار ومشاكل التقاطعات السياسية المالية الدولية نحو السياسة المحلية،

وعلى ذلك كان بيت التنمية هو شعلة الأمل لإخراج السودان من ظلمته الاقتصادية والمجتمعية وتجمع هذه المبادرة في طياتها مجموعة من الشباب والشابات والخبراء والمؤسسات التعليمية والمدنية على مستوى كل السودان.

متى كانت النشأة ؟
بدأنا وضع الخطوط الأولية لفكرة المشروع عام 2018، وعملنا علي تطوير وتحويل الفكرة إلى مشروع قبل عام ونصف ومحاولة طرحها على الدولة والجهات الفاعلة وذات العلاقة.


وماهي أهداف بيت التنمية ؟
الحد من انتشار المخدرات والجريمة الحديثة وتحقيق السلام والتعايش السلمي وإيقاف الحروب عبر توفير مشاريع مجزية للشباب
وتنويع مصادر الاقتصاد وزيادة الناتج المحلي الإجمالي والحد من الفقر والبطالة وإيقاف الهجرة والتوزيع العادل للفرص ورفع مستوى دخل الفرد ورفع قدرات البلاد الصناعية والإنتاجية وأيضاً زيادة الصادرات مقابل الواردات لتحقيق التعافي للميزان التجاري وزيادة مخزون العملات الصعبة لدى بنك السودان واستقرار سعر الصرف وتحويل المجتمع إلى مجتمع منتج وآمن ومتعايش سلميا وتهيئة المناخ للاستثمارات الأجنبية والمحلية و الإهتمام بشرائح المشردين والفقراء والنساء وذوي الاحتياجات الخاصة.

ماهي المجالات والخدمات والأعمال التي يقدمها بيت التنمية للشباب ؟
يمكن للشاب أن يحصل على موافقة بتلقى خدمات بيت التنمية في مجال الزراعة والإنتاج الحيواني، الصناعات التحويلية، الأعمال الحرفية والمهنية، تدوير المخلفات..الخ كما نعمل في بيت التنمية على التدريب الإداري والفني ونهتم جدا بالتدريب المهني على مستوى السودان حتى تتوفر لدينا العمالة المهارة..

الأستاذ أيمن أرباب

ماهي أبرز المشاكل والعقبات التي واجهتكم في بيت التنمية ؟
مشروع بيت التنمية لدعم وتمويل مشاريع لا يحتاج لتمويل مباشر من حكومة السودان، فقط يحتاج للدعم اللوجستي والشرعية القانونية والتسهيلات من مجلس السيادة، ولنا أكثر من عام ونحن نحاول عرض المبادرة على مجلس السيادة ولم تتاح لنا الفرصة
لابراز هذا العمل الإستراتيجي للدولة والذي يدعم الوطن وينقذ الشباب ويحقق لهم طموحاتهم وأهدافهم ويدعم استقرار الدولة لذلك لا يجب أن نكون بعيدين من الدولة بهذا القدر الذي نحن فيه الآن

ونحن فى مبادرة بيت التنمية لنا اكثر من عام ونحن نحاول فقط الجلوس مع الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان او أحد من اعضاء مجلس السيادة لطرح هذا المشروع الوطني دون جدوى ونحن نقدر ما هم فيه من مسؤوليات جسام وضيق للزمن ونسأل الله أن يعينهم، نحن نحتاج من قيادة الدولة توفير المظلة القانونية لبيت التنمية حتى نستطيع أن ننجز هذه المهمة الوطنية وأتمنى أن يكون هذا الحوار بمثابة نداء ليصل صوتنا لمجلس السيادة للإستجابة لنا .

كلمة توجه للدولة والشعب السوداني والشباب؟
بيت التنمية هو حاضر ومستقبل الوطن والشباب من خلال تحقيق المشاريع الصغيرة والمتوسطة وبنظام حديث وفعالة وتمويل جذاب وبشروط ميسرة وقيم عالية وتسويق محلي ودولي، وهو أهم مفاتيح خروج السودان من ازمته الاقتصادية والمعيشية وتحويل حالة الاحباط لدى الشباب إلى نجاح وسعادة ويدعم الاستقرار..

كلمة أخيرة ؟
ختاما نحن فى مبادرة بيت التنمية نتمنى أن تصل رسالتنا إلى الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان وان تتاح لنا فرصة عرض مشروع بيت التنمية للدولة وذلك تحقيقا لمصلحة الوطن أولاً والشباب أولاً وأخيراً .

حوار : م.عباس أحمد

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد