أبرز العناوين

الشيوعي: لقاؤنا بالحلو وعبد الواحد لإكمال بناء المركز المُوحّد لقوى الثورة لإسقاط الانقلاب .. ويرفض إعتقال قادته

33

وصف الناطق الرسمي باسم الحزب الشيوعي السوداني، حسن عثمان، اعتقال قيادات الشيوعي بأنها ضريبة الوطن والثورة التي يدفعها الشيوعي في سبيل تحقيق تطلُّعات الشعب السوداني، كاشفاً لـ(السوداني) عن أن الغرض من زيارة وفد الحزب الشيوعي للقاء الحركة الشعبية لتحرير السودان –شمال – بقيادة عبد العزيز الحلو وحركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور، إكمال بناء المركز المُوحّد لقوى الثورة لإسقاط الانقلاب وتحقيق سودان حر ديمقراطي وفقاً لشعارات ثورة ديسمبر المجيدة وقيمها في الحرية والسلام والعدالة.

وأشار عثمان إلى أن القوى المُعادية للشعب السوداني وثورته والرافضين للتغيير هي التي تَسعى لبث الشائعات وفبركة البيانات لخلق بلبلة وتشويش على الحزب والحركة الجماهيرية.

وأضاف: “برزت الحاجة المُلحة لهذا المركز بعد انكشاف أدوار الكثير من الدول الإقليمية ووقوفها بالضد من مصالح الشعب السوداني؛ وتعمل جاهدةً لقطع الطريق على إكمال ثورته بالإضافة إلى تلك الجهات تقف وراء عدم تمكين القِوى الثورية من المُشاركة في عملية الانتقال الديمقراطي”.

وعلي ذات الصعيد أعلن الحزب الشيوعي في السودان، فى بيان صادر له عن مداهمة الأجهزة الأمنية لمنزل السكرتير السياسي للحزب الشيوعي السوداني محمد مختار الخطيب وقال الحزب بحسب تعميمٍ صحفي،اليوم ” تمّت مداهمة من قبل أجهزة الأمن لمنزل السكرتير السياسي للحزب الشيوعي السوداني محمد مختار الخطيب، وتمّ اقتياده لجهة غير معلومة

وفي ذات الصعيد قال الحزب ان جهة غير معلومة تقتاد القيادي بالحزب صالح محمود إلى مكان غير معلوم فور عودته من دولة جنوب السودان واضافت الزميلة امال الزين نحمل مسؤولية صحة وسلامة صالح الى الجهة التي اختطفته ونحذرها من المساس به

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد