الأخبار

المحكمة الجنائية تُبْلِغ مجلس الأمن الدولي بتدهور علاقتِها مع السُّودان

107

مدعي الجنائية كريم خان يبلغ مجلس الأمن بتدهور العلاقة بين المحكمة والسودان

أبعاد الاخبارية: الخرطوم

شكا كريم خان المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية، من تدهور العلاقة بين المحكمة والسلطات السودانية، وكشف عن جمع مكتبه معلوماتٍ تعزز وقائع الاتهام ضد البشير وآخرين عبر دولة ثالثة.

واشتكى المدعي العام للجنائية في التقرير الذي قدمة أمام مجلس الأمن الدولي من عدم تعاون السُّلطات السودانية مع مكتبه في الفترة من أغسطس الفائت إلى يناير الحالي، وقدم تقريره إلى مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، عن أنشطة مكتبه خلال الفترة من أغسطس 2022 إلى يناير 2023.

وأشار كريم خان إلى أن السودان مُلزم بمحاكمة الرئيس المعزول عمر البشير ووزير دفاعه عبد الرحيم محمد حسين ونائبه في الحزب أحمد هارون، وفق اتهامات المحكمة الجنائية أو تقديمهم إليها لمحاكمتهم.

وأشار خان إلى أن المكتب يُطالب الحكومة السودانية بإتاحة الوصول دون عائق إلى الوثائق ذات الصلة بالتحقيقات التي يجريها والوصول إلى الشهود العاملين لدى الحكومة والذين كانوا يعملون معها سابقًا والذين لهم صلة بالتحقيقات.

كما طالب كريم خان باتخاذ إجراءات فورية لتسهيل الوجود الميداني المعزز لمكتب الإدعاء في الخرطوم، أي فتح مكتب للمحكمة في العاصمة الخرطوم.

وقال خان فى التقرير، الذي قدمه الخميس، أمام مجلس الأمن؛ إنه “من خلال تعزيز التعاون مع دول ثالثة تمكَّن مكتب الإدعاء من جمع معلومات ذات صلة بإثبات وقائع مهمة في تحقيقات عن الاتهامات الموجهة إلى البشير وهارون وعبد الرحيم”.

وقال خان إن “تعاون الحكومة لم يكن مُرضيًا، ومع ذلك أحرز المكتب تقدماً حقيقياً من خلال التعامل مع المجتمعات المحلية المتضررة والمجني عليهم وتقوية التواصل مع الشركاء الدوليين وتعزيز التعاون مع الدول الثالثة”.

أكتب تعليقـكـ هنــا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد